يضم أعمالاً فنيةً تاريخيةً : معرض “ابتكار مركز المدينة الفني”

معرض “ابتكار مركز المدينة الفني” يختتم فعالياته في رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي

أبوظبي، 8 يناير 2018: أعلن رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي عن اختتام فعاليات معرضه “ابتكار مركز المدينة الفني: صالات عرض بإشراف الفنانين، ١٩٥٢-١٩٦٥”، المقام تحت إشراف وتنظيم متحف “غراي” للفنون، متحف الفنون الجميلة بجامعة نيويورك في مدينة نيويورك، في 13 يناير، بما يُعد فرصة أخيرة لرؤية تشكيلة رائعة من الأعمال الفنية التاريخية لعدد من أشهر الفنانين.

ويرصد هذا المعرض المتحفي محطات تطور المجتمع الفني في نيويورك خلال فترة الخمسينيات والستينيات في الوقت الذي شكّل فيه فنانو حي مانهاتن السُفلي باكورة الصحوة الفنية التي شهدتها مدينة نيويورك لاحقاً وعززت مكانتها كعاصمة ثقافية بارزة.

ويضم هذا المعرض، المقام تحت إشراف القيّمة الفنية ميليسا راكليف الأستاذة المساعدة في قسم الفن والمهن الفنية في كلية ستاينهارت التابعة لجامعة نيويورك، أكثر من 200 عمل فني لأكثر من 50 فناناً ويعود بالزوّار من خلالها إلى حقبة المشهد الفني في مدينة نيويورك التي شهدت رواجاً إبداعياً بدايةً من حركة التعبير التجريدي في أوائل الخمسينيات وحتى صحوة فن البوب آرت والفن التقليلي (المينيمال آرت) في أوائل ستينيات القرن الماضي.

وخلال هذه الفترة، ساهم الفنانون في توسيع حدود ما يُعرف بمنطقة مانهاتن السُفلى. وقد تمخّضت المعارض الفنية التي أقاموها، سواء بالتعاون بين مجموعة من الفنانين أو تحت إشراف فنانين، عن اتجاهات جديدة في عالم الفن كما يُعزى الفضل إليها في توسيع الحدود الشرقية لما كان يُعرف بـ “مركز المدينة” لتشمل لاحقاً المساكن والأبنية الصناعية الموجودة في حي مانهاتن السُفلى. وقد لعبت هذه المساحات الجديدة دوراً بارزاً في تشكيل ملامح الأعمال الفنية التي أبدعها وقام بعرضها هؤلاء الفنانون.

ويحظى زوّار المعرض بفرصة لن تتكرر لرؤية بعض الأعمال الفنية الأولى لهؤلاء الفنانين، بما فيها لوحة “أدا أدا” (1959) للفنان المعروف أليكس كاتز ولوحة ضخمة من سلسلة “شبكة اللانهاية” بريشة الفنانة يايوي كوساما وعمل تركيبي للفنان دان فلايفن الذي أبصر النور في نفس العام الذي طوّر فيه أول مجموعة أعمال تركيبية مبتكرة من مصابيح الإنارة. ويصاحب المعرض مجموعة من الصور بعدسة جون كوهين وداني ليون والتي تستعرض مشاهد من مدينة نيويورك بالإضافة إلى مجموعة من الوثائق والصور من فعاليات فنية ومراسلات صحفية حول المساحات الفنية التي أدارها هؤلاء الفنانون.

وكان رواق الفن قد أعلن في وقت سابق عن معرضه القادم بعنوان “المؤقت الدائم” الذي يسلّط الضوء على فنانَيْن مرموقَيْن في منتصف مسيرتهما المهنية وهما ساندي هلال وأليساندرو بيتي. ويُعد هذين الفنانين رئيسين مشاركين في “جمعية دار للتخطيط المعماري والفني” (DAAR)، وهي عبارة عن استوديو معماري وبرنامج إقامة فنية يجمع بين التصورات المفاهيميّة والتداخلات المعماريّة، علاوةً على كونهما المؤسسان لمبادرة “جامعة في المخيم”، وهي برنامج تعليمي في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين.

ويقدم هذان الفنانان رؤى وممارسات فنية تتنقل بالزوّار بين الفن والعمارة والتعليم، والتي يتم تنفيذها عادةً خارج سياق طريقة العرض في معارض الفنون التقليدية. ويُعد “المؤقّت الدائم” أول تجربة فنية للفنانين يتم تقديمها في سياق المتاحف وصالات العرض. وتتولّى سلوى المقدادي، الأستاذة المساعدة في جامعة نيويورك أبوظبي في تاريخ الفنون، مهام التقييم الفني للمعرض بالتعاون مع بانة قطّان، القيّمة الفنية على المعارض في رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي.

وتأخذ أعمال بيتي وهلال زوّار المعرض على متن رحلة لاستكشاف حياتنا في سياق مفهومي “الديمومة” و”الزوال” ضمن البيئة المحيطة، في حين تخلق أعمالهما التركيبية حلقة وصل تربط بين العمارة والفن كما ترصد التوابع الاجتماعية والاقتصادية والسياسية الناجمة عن حالات وأوضاع النفي والنزوح، ويتم عرضها في المساحات العامة والخاصة المؤقتة. ويمكن لزوّار هذا المعرض، الذي ينطلق في 24 فبراير القادم، الاستمتاع بمشاهدة أعمال تركيبية ضخمة في الأماكن الخارجية الواقعة في محيط حرم جامعة نيويورك أبوظبي بالإضافة إلى أعمال مبتكرة من وسائط مختلفة داخل رواق الفن. ويغلق المعرض أبوابه يوم 9 يونيو 2018.

نبذة عن رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي

يقدم رواق الفن بجامعة نيويورك أبوظبي، الذي فتح أبوابه في الأول من نوفمبر في عام 2014 ويقع عند المدخل الرئيسي لحرم جامعة نيويورك أبوظبي على جزيرة السعديات، مجموعة معارض فنية وثقافية مميزة تتطرق إلى مختلف المواضيع التاريخية والمعاصرة، مع التركيز بشكل خاص على المواضيع ذات الاهتمام المشترك الإقليمي والدولي. ومن خلال المعارض والأحداث والمنشورات، يُعد الرواق بمثابة حافز ومحل للنشاط الفكري والإبداعي، كما أنه يربط جامعة نيويورك أبوظبي بمجتمع من الفنانين والقيمين والباحثين على مستوى العالم.

تدعم منصة العرض الأعمال البحثية والتجريبية ومشروعات الفنانين والقيمين الخارجيين والمعارض البارزة. ويركز برنامج المعرض القادم على ثلاثة موضوعات: المناظر الطبيعية والبيئة العمرانية، والفن الإسلامي والثقافة، والفن في الحوار العالمي.

للتواصل مع رواق الفن، تفضلوا بالاتصال برقم +971-2-628-8000، أو تفضلوا بزيارة موقعنا الإلكتروني www.nyuad-artgallery.org.

نبذة عن جامعة نيويورك أبوظبي

تتألف جامعة نيويورك أبوظبي من مجموعة منتقاة من كليات الفنون الليبرالية والعلوم (بما في ذلك كلية للهندسة)، بالإضافة إلى مركز عالمي للأبحاث المتقدمة والمنح الدراسية — كل هذا يتكامل معًا ويرتبط بجامعة نيويورك في نيويورك. وتمثّل جامعة نيويورك في نيويورك وجامعة نيويورك أبوظبي وجامعة نيويورك شنغهاي العمود الفقري لشبكة عالمية فريدة من الجامعات، التي يتنقل فيها أعضاء هيئة التدريس والطلاب من جامعةٍ لأخرى لقضاء “فصل دراسي” في موقع أو أكثر من المواقع العديدة التابعة لجامعة نيويورك في القارات الست.

Related posts