“هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة” تطلق إصداراً مطوراً جديداً من تطبيق Visit Abu Dhabi للهواتف النقالة

“هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة” تطلق إصداراً مطوراً جديداً من تطبيق Visit Abu Dhabi للهواتف النقالة

التطبيق يوفر وظائف تفاعلية مُحدثة منها أدوات لحجز سيارات الأجرة وتخطيط الرحلات بالحافلات العامة

أبوظبي، دولة الإمارات العربية المتحدة، 14 مارس 2016: أطلقت “هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة” إصداراً مطوراً جديداً من تطبيق الهواتف النقالة Visit Abu Dhabi، الذي يتيح وصولاً فورياً لأحدث المعلومات عن الوجهة السياحية إلى جانب وظائف فعالة لإدارة الجولات السياحية والتنقل في مختلف أنحاء الإمارة.

ويأتي الإصدار الرابع الجديد مع العديد من التحسينات والخصائص المبتكرة التي تجمع بين السهولة والمرونة، بينما تواصل “هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة” الارتقاء بكفاءة وفاعلية الخدمات الإلكترونية عبر المنصات الرقمية المختلفة.

ويقدم التطبيق، الذي يدعم هواتف آي فون وأندرويد وويندوز فون، المحتوى المعلوماتي ذاته المتاح عبر الموقع الرسمي للوجهة السياحية visitabudhabi.ae.

1Visit Abu Dhabi mobile App 1وقالت موزة الشامسي، المدير التنفيذي لقطاع التسويق والاتصال بالإنابة في “هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة”: “نحرص دائماً على الاستماع إلى آراء المستخدمين، والاستجابة لها. وقد بادرنا إلى إعادة تصميم التطبيق بالكامل وفقاً لأحدث التوجهات الحالية، وذلك لضمان حصول المستخدم على تجربة استثنائية تساعده على اكتشاف وجهتنا السياحية، ومعالمها الثقافية والتراثية والترفيهية، وتخطيط زيارته لها بأفضل صورة ممكنة. ويحتوي التطبيق الجديد على كافة خدمات وعناصر الإصدارات السابقة، غير أنها أصبحت أسرع وأكثر استجابة، مع تعزيزها بأدوات خدمية مهمة”.

وأوضحت: “دعمنا التطبيق كذلك بالعديد من الوظائف الأساسية، منها خدمة متكاملة مع “مركز تنظيم النقل بواسطة سيارات الأجرة” لحجز سيارات الأجرة مباشرة، وخدمة أخرى مع “دائرة النقل” تقدم تحديثات حية مباشرة لتحديد مواقع ومواعيد الحافلات العامة، لمساعدة المستخدم على اختيار أنسب الطرق إلى وجهته المفضلة والجدول الزمني لها. ويتكامل التطبيق أيضاً مع بوابة “تريب آدفيزور” التي توفر تقييماً لجميع المواقع والفنادق والمطاعم”.

وبيّنت موزة الشامسي: “ينفرد هذا الإصدار بتصميم أنيق جديد، وواجهة استخدام تفاعلية، وأدوات محدثة وسهلة الاستعمال للبحث عن الفنادق والمطاعم، حيث يستطيع المستخدم العثور على المعلومات والإرشادات والخدمات بمجرد ضغطة واحدة ضمن تجربة ممتعة ومتميزة في الوقت ذاته”.

وفي حين يلبي التطبيق جميع متطلبات الزائر ويزوده بصورة واضحة للمرافق السياحية والأنشطة في الإمارة، سواء في حالة الارتباط بالانترنت أو بدون اتصال، تمت إضافة خدمات جديدة منها دليل “الأماكن المحيطة بي” الذي يُظهر أقرب المعالم إلى موقع المستخدم، وحلول “الواقع المُعزز”، التي تضيف معلومات عن أقرب نقاط الجذب والخدمات وتقوم بإسقاطها افتراضياً عن طريق كاميرا الهاتف الذكي، إلى جانب خرائط شاملة سهلة التصفح، وقوائم كاملة للفنادق والمطاعم والمنتجعات الصحية، مع محركات للبحث بينها، وأدوات لحجز الفنادق والرحلات وتأجير السيارات عبر الإنترنت.

ويضم التطبيق أيضاً معارضاً لمقاطع الفيديو والصور، وإرشادات هامة متاحة حتى في حالة عدم الاتصال بالانترنت، وإجابات سريعة لمعظم الأسئلة المتداولة، ومحول للعملات.

ويدعم المحتوى والخدمات تسع لغات هي العربية، الإنجليزية، الفرنسية، الألمانية، الإيطالية، الروسية، البرتغالية البرازيلية، اليابانية والصينية، ويشتمل على وظائف تعتمد على موقع المستخدم. ويعتبر التطبيق دليلاً شاملاً وسهل التصفح للمعلومات الفورية والمنظمة عن المعالم والتجارب السياحية والثقافية والتراثية والفنادق والمطاعم في أبوظبي.

ويمكن تحميل تطبيق Visit Abu Dhabi للهواتف النقالة مجاناً عبر الضغط على الرابط التالي: bit.ly/VAD-mobile .

للتعرف على أحدث تطورات الوجهة السياحية، يرجى متابعة القنوات التالية:

www.visitabudhabi.ae
facebook.com/visitabudhabi

twitter.com/visitabudhabi
google.com/+visitabudhabi
youtube.com/visitabudhabi
pinterest.com/visitabudhabi
foursquare.com/visitabudhabi
instagram.com/visitabudhabi

حول هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة:

تتولى هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة حفظ وحماية تراث وثقافة إمارة أبوظبي والترويج لمقوماتها الثقافية ومنتجاتها السياحية وتأكيد مكانة الإمارة العالمية باعتبارها وجهة سياحية وثقافية مستدامة ومتميزة تثري حياة المجتمع والزوار.

كما تتولى الهيئة قيادة القطاع السياحي في الإمارة والترويج لها دولياً كوجهة سياحية من خلال تنفيذ العديد من الأنشطة والأعمال التي تستهدف استقطاب الزوار والمستثمرين.

وترتكز سياسات عمل الهيئة وخططها وبرامجها على حفظ التراث والثقافة، بما فيها حماية المواقع الأثرية والتاريخية، وكذلك تطوير قطاع المتاحف وفي مقدمتها إنشاء “متحف زايد الوطني”، و”متحف جوجنهايم أبوظبي”، و”متحف اللوفر أبوظبي”. وتدعم الهيئة أنشطة الفنون الإبداعية والفعاليات الثقافية بما يسهم في إنتاج بيئة حيوية للفنون والثقافة ترتقي بمكانة التراث في الإمارة. وتقوم الهيئة بدور رئيسي في خلق الانسجام وإدارته لتطوير أبوظبي كوجهة سياحية وثقافية وذلك من خلال التنسيق الشامل بين جميع الشركاء.

Related posts