OLYMPÉA، آلهة الحمامات

OLYMPÉA، آلهة الحمامات

تلمع نقاط الماء المتكثف على الجدران من الرخام الزهري، تُنعش غيوم من البخار بعطر الحمضيات الأحاسيس وتترك البشرة ناعمة. فجأة، تسكت الهمسات، ويزداد صوت الماء العذب المنسكب على الأعناق بالابتعاد. يتأرجح بابان واسعان وينفتحان، كأن قوة خفية تسحبهما، وتدخل Olympéa مثل ملكة، تاركة آثار أقدام في سيرها. ثم، تغرق في المياه الفيروزية.1PACO RABANNE INVICTUS AQUA AED 324  & OLYMPEA AQUA AED 355

جوهرة جالبة للحظ في ذهب وردي

تجلس بأبهة ملكية على رف من الزجاج المصقول، وتملك بسلطة مطلقة مثل جوهرة ثمينة. بشكل مثلّج، تم إعدادها بالذهب الوردي ومعززة بسدادة على شكل جوهرة، لا ينقص قارورة Olympéa Aqua شيءٌ لتكون جوهرة جالبة للحظ. إنها تناغم مثالي يضم عطراً يمتاز بشاعريته ورهافته.

إحدى نغمات الآلهة

تندفع طاقة Olympéa إلى الأمام من خليط من الفانيلا المالحة، العنبر وخشب الكشمير، نقطة بداية الاختلاف العطري في Aqua. فهو يُبرز وجود زهرة الزنجبيل مع القليل من أوراق البيتي غران (petit grain) وقشور البرغاموت من كالابريا، التي – حسب الأسطورة – تشير إلى مكان ولادة الجنيات عندما تكون الأشجار تحمل ثمارها خلال اكتمال القمر.

مبجّلة

تظهر بعض الاتحادات من أسرار الآلهة. يُزهر بعض من قصص الحب بين كائنين ولدا من نفس المصدر النقي للطاقة والسحر. لترويض عفوية Invictus وتهدئة رغبته التي لا تعرف الشبع في السيطرة على الجميع، كان المطلوب امرأة تتمتع بهدوء أولمبي. امرأة تتمتع بقوة رقيقة. ملكة، شبه آلهة: Olympéa.1PACO RABANNE_INVICTUS AQUA_AED 324

اندفاع للانتصار

في ذروة انتصاره، يستريح Invictus ويتذوق طعم انتصار جديد. قبل دقائق فقط، لوّح بكأس فضية أمام حشد متحمس، الذي مع ذلك، ما يزال هديره المكتوم مسموعاً ويتردد في جميع أرجاء الملعب. تغمره حوريتان في مياه جليدية، فتجري على طول ظهره، الذي ما زال يطلق البخار من جهده الجسدي. لكن وعلى الرغم من تفوّقه في نجاحه، يبقى حائراً في تقكيره ونظراته إلى البعيد. هناك امرأة واحدة في تفكيره: Olympéa.

كأس مثلجة

هل هو جليد أم نسمة باردة منشِّطة؟ لا أحد يعرف ماذا يخفي الزجاج الضبابي لقارورة Invictus Aqua. على أية حال، يستطيع الجميع رؤية الرمزية خلف هذه الكأس التي تحمل عطر رجل لا يمكن التغلب عليه: البطل الذي لا يقهر، Invictus1PACO RABANNE_OLYMPEA AQUA_PACKSHOT _AED 355

رجالي، منعش وحاد

يدمج خشب الغاياك المتين طاقاته العطرية مع العنبر ليشكلا ركيزة للفائز، التي ينضم إليها العنبر الخشبي. ويزداد غنى هذه القاعدة المغرية لعطر Invictus Aqua مع اليوزو عالي الطاقة وقشور الغريبفروت وتبرزها قوة البهار الوردي. بالتوازي، تحتضن نغمات بحرية نفحة نباتية من أوراق البنفسج. هذه الخلطة بجاذبيتها الغامضة التي لا يمكن على الإطلاق مقاومتها هي ثمرة شغف صافٍ.

البطل الأسطوري

نظراته جريئة وجسمه رياضي. كل لحظة لديه تحكي عن القوة والدقة. عندما تنضم Olympéa إليه، يجذبان نحوهما كل الأنظار ويُسكتان كل الأصوات. يشعر بوجودها خلفه حتى قبل أن تهمس اسمه، مثل نسمة: Invictus.

Related posts