«توين واش» : نظام الغسل المزدوج والحصري من شركة إل جي

«توين واش» : نظام الغسل المزدوج والحصري من شركة إل جي

وفر حتى 30 دقيقة من مدة الغسيل باستخدام حملين مختلفين في وقتٍ واحد دون المساومة على نظافة الملابس 

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 30 يناير 2016 – يُعد نظام الغسيل المزدوج (TWIN Wash™ System) الثوري من إل جي لغسالات التحميل الأمامي أرقى أنظمة غسل الثياب، حيث يمنحك القدرة على غسل حملين مختلفين من الملابس في الوقت ذاته.

وتتركز أهمية الغسالة المزدوجة LG TWIN Wash™ المبتكرة في كفاءتها العالية، حيث تساعدك على تنظيف كمية أكبر من الملابس بوقتٍ أقل. ويتم غسل الكمية الأكبر في غسالة التحميل الأمامي العلوية، بينما تتولى وحدة LG SideKick™ الأصغر غسل الكمية الأخرى في الجزء السفلي بالتزامن مع الكمية الأولى. ولا يقتصر الأمر على عمل الجزء السفلي كغسالةٍ إضافية، بل إنها تمثل أيضاً قاعدةً لرفع الغسالة الأمامية، وهي مزودة بلوحة تحكم منفصلة يمكن إخفاؤها لتتلاءم مع وضع القاعدة في الأسفل.LG Twin Wash System 02

ولمزيدٍ من الراحة، فإن باب الغسالة الرئيسية يحاذي مركز أسطوانة الغسيل، وهو موضوعٌ بشكل أعلى من الطرازات التقليدية ومائل بزاوية تجعل تعبئة وتفريغ الأسطوانة الرئيسية أكثر سهولة.

وتعليقاً على هذه التقنية الفريدة والمتطورة من شركة إل جي إلكترونيكس، قال كيفين شا، نائب الرئيس التنفيذي لشركة إل جي إلكترونيكس في الشرق الأوسط وإفريقيا: “نلتزم في إل جي إلكترونيكس بجعل الحياة أكثر سهولةً وراحة للمستهلكين حول العالم، من خلال توفير منتجاتٍ مصممة بشكل مدروس لتقدم أداء قوياً وبموثوقية تامة. إن تقنية الغسالة المزدوجة الأولى من نوعها في الصناعة هي مثالٌ للتفوق التقني الذي نقدمه، ونحن متفائلون بقدرة هذه النقلة النوعية في الغسيل التي تقدمها الغسالة المزدوجة على انتزاع إعجاب المستهلكين”.

والغسالة TWIN Wash™ قادرةٌ على غسل كميةٍ أكبر من الملابس بسرعةٍ أعلى، كما أنها أسهل في الاستخدام. ويمتاز بابها بتصميمه المرتفع بشكل مريح وبزاوية ميل الباب التي تجعل التعبئة والتفريغ أسرع، وكذلك لوحة التحكم الموضوعة على الباب ذاته.

ومن المزايا الأخرى المهمة في الغسالة الجديدة TWIN Wash™ من إل جي تقليل الزمن المستغرق في الغسيل إلى حد كبير، إذ تحتوي الغسالات المزدوجة على مزايا متطورة تشمل المحرك التوربيني للغسيل الذي يوفر حتى 30 دقيقة في غسل الكميات الكبيرة دون أي تهاونٍ في النظافة. كما أن نموذج التعبئة من الأمام يجعل تعبئة وتفريغ الغسيل أكثر سهولة، في حين تنظف تقنية البخار من إل جي الثياب برفق، ما يطيل في عمرها.

وتتولى الغسالة الرئيسية القوية، وهي متوافرة بسعة 21 كغ، الجزء الأكبر من الغسيل، بينما يمكن أن تقوم الغسالة السفلية LG SideKick™ بإجراء دورة غسيل منفصلة بحمولةٍ أصغر. ويمكن غسل الكميات الصغيرة عند الحاجة دون الاضطرار لانتظار تجميع وجبة غسيل كاملة، ما يوفر وقت المستخدم. كذلك فإن الغسالة السفلية LG SideKick™ وبسبب حجمها الفريد، ووزنها الذي لا يتجاوز 3.5 كغ، تُعد مثاليةً للأنسجة الحساسة أو الخاصة، مثل ملابس الرضع والملابس الداخلية.

تعتمد الغسالة TWIN Wash™ أيضاً تقنية الغسل التوربيني TurboWash™ 2.0 الفريدة من إل جي، حيث تقوم الفُوَّهات الموضوعة داخل أسطوانة الغسالة الرئيسية برش محلول من مسحوق الغسيل المركز مباشرةً على الملابس، ما يحسن من قدرة الغسالة على التنظيف.

كما توجد فُوَّهة أخرى عالية الضغط ترش جزيئات صغيرة جداً من الماء على الملابس خلال دورات الغسل السريعة لزيادة فاعلية الشطف. وبالإضافة إلى ذلك، فإن المحرك العاكس المباشر الثوري في قلب الغسالة LG Twin Wash™ يتصل مباشرةً بأسطوانة الغسيل، ما يحسِّن من الكفاءة ويقلل من عدد الأجزاء المتحركة، ويحسن بالتالي من اعتمادية الغسالة وعمرها.

وأخيراً، توفر ميزة مراقبة الطاقة في الغسالة بياناتٍ مفيدة، كما تتوفر خدمة المحادثة المنزلية HomeChat™ الخاصة بإل جي مع النظام سعة 21 كغ، ما يتيح للمستخدم كتابة نص للغسالة لفحص حالتها أو حتى لبدء دورة غسيل. كما تضم الغسالة المزدوجة لوحة تحكم مدمجة سهلة الاستخدام، تضع كل ما قد يحتاجه المرء عند أطراف أنامله.

ولتسهيل الأمر أكثر على المستهلك، يمكن شراء الغسالة السفلية LG SideKick™ بشكلٍ منفصل لمنح الفرصة لمن يمتلك غسالة إل جي تعبأ من الأمام الحصول على كل مزايا الغسالة TWIN Wash™ بجزءٍ بسيط من التكلفة. وكذلك فإن الغسالة السفلية LG SideKick™ متوافقة مع العديد من الغسالات الحديثة التي تعبأ من الأمام من إنتاج إل جي.

وبمزاياها التي تشمل تقنية الغسيل المتطورة، وكذلك التصميم العصري الأنيق، فإن غسالات إل جي لا تجعل الملابس تبدو أزهى فحسب، بل إن منزلك سيبدو متألقاً أيضاً.

نبذة عن شركة “إل جي الكترونيكس”

“إل جي الكترونيكس إنك” المدرجة في بورصة كوريا تحت الرمز) KSE: 066570.KS)، هي إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال الابتكارات التكنولوجية الخاصة بالأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية، وأنظمة الاتصالات المتنقلة، والأجهزة المنزلية. ويعمل لدى إل جي 82000 موظفاً في 119 بلداً حول العالم. وفي عام 2014، بلغت مبيعات “إل جي” على مستوى العالم 55.91 مليار دولار أمريكي (ما يعادل 59.04 مليار وون كوري). وتتألف الشركة من أربع وحدات عمل هي “الترفيه المنزلي”، “الاتصالات المتنقلة”، “الأجهزة المنزلية وحلول الهواء” و”مكونات السيارات”. شركة “إل جي” هي إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال إنتاج شاشات العرض التلفزيونية المسطحة، وأجهزة الهواتف المحمولة، وأجهزة التكييف والتبريد، والغسالات والثلاجات. وشركة “إل جي الكترونيكس” شريك العام 2014 لمبادرة نجم الطاقة. ولمزيد من المعلومات يرجى زيارة www.LGnewsroom.com.

المكتب الإقليمي لشركة إل جي إلكترونيكس في الشرق الأوسط وإفريقيا

تعد شركة إل جي إلكترونيكس الشرق الأوسط وإفريقيا المكتب الإقليمي لشركة إل جي إلكترونيكس، ومقرها إمارة دبي، وتعتبر مسؤولة عن منطقة تمتد من الصحراء الغربية إلى باكستان ومن تركيا إلى جنوب إفريقيا. يشرف المقر الرئيسي لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا على عمليات الشركة في 23 دولة، التي تنقسم على 12 فرعاً و11 مكتباً فرعياً وثلاثة مصانع تغطي المبيعات في 35 دولة. يعمل في الشركة أكثر من 2000 عامل محلي، يعدّ المقر الرئيسي للشركة في الشرق الأوسط وإفريقيا محور الإدارة الاستراتيجية لأعمال الشركة في المنطقة، ويقدم الدعم للمكاتب المنتشرة في الدول بمجالات التسويق والموارد البشرية والتدريب والمشتريات وغيرها. لمزيد من المعلومات حول شركة إل جي إلكترونيكس، يرجى زيارة: www.LGnewsroom.com

Related posts